إستشاري تجميل يكشف الفرق بين  الـ “ 4D” للجسم وشفط الدهون

99

كتب:نبيل سيف

جدال دائم بين نوعيات الجراحات التي تتم في الفترة الأخيرة والتي تتعلق بالتخسيس ولعل أبرز تلك الصيحات التي ظهرت وأنتشرت مؤخراً هي  " نحت الجسم رباعي الأبعاد" أو الـ" 4D".

 يكشف من جانبه الدكتور إبراهيم كامل إستشاري جراحة التجميل بطب عين شمس، أن شفط الدهون عبارة عن إزالة الدهون من مناطق معينة من الجسم، أما فيما يتعلق بـ"النحت لديناميكي رباعي الابعاد"، فهو إزالة الدهون عن طريق البنج الموضعي.

وأبرز إبراهيم كامل،  الفرق بين " النحت رباعي الأبعاد"، " والشفط للدهون"، من خلال أن الأولي تعالج مظهر الجسم المصطنع «غير الطبيعي»،  والتي تأخذ في الاعتبار شكل العضلات في حالة الحركة وليس فقط في حالة السكون لضمان شكل جسم متناسق وطبيعي، من خلال إستخدام أجهزة ليزر  وهي ذو تكنولوجيا أكثر تقدما في إزالة الدهون غير المرغوب فيها من الجسم، وذو دقة وسرعة مذهلة في خلق منطقة محددة ومنحوتة بدون جراحة وبمخدر موضعي فقط.

ويشير إبراهيم كامل، إلي أن "نحت الجسم رباعي الأبعاد" أهم صيحة في جراحات التجميل لتقويم الجسم برزت مؤخرا في العالم كله، فهو يكفل الرشاقة للجسم ويساعد على تنسيق  أجزاء الجسم المختلفة مع بعضها  لإظهار الشكل التشريحي للعضلات في كل حركات الجسم.

 ويضيف إبراهيم كامل، إلى أن "نحت الجسم رباعي الأبعاد"، هي عملية أحدث بكثير من شفط الدهون التقليدية، حيث يتم خلال الجراجة المتعلقة بـ"النحت رباعي الأبعاد"،  إزالة 95 % من الدهون العميقة والسطحية، وبالتالي يتم التخلص من الدهون نهائيا وظهور المنحنيات الجمالية للمرأة أو العضلات عند الرجال وتعطي شكل جسم متناسق ورشيق، فيما تجري الجراحة من خلال التخدير الموضعي.

 

مشاركة