"الأرنب خارج القبعة".. كتاب جديد لـ محمد أبو زيد

374
123*123

أصدرت مؤسسة "هنداوي" للتعليم والنشر، مؤخرا،  كتاب "الأرنب خارج القبعة"،  للشاعر والكاتب المصري محمد أبو زيد، والكتاب يتضمن عدداً من المقالات التي تتناول فن الكتابة، والشعر، والسينما.

واحتوى الكتاب على مجموعةٌ فريدةٌ ومتناسِقةٌ، من أكثر من أربعين مقالًا، موزَّعةً على أربعة أقسام: عن الكتابة – عن السينما – كتابة – عبور الزمن. تَعْبُر بنا المقالاتُ مفازاتٍ مختلفةً؛ تصل بالقارئ إلى تساؤلاتٍ مثل: من أين تأتي الكتابة؟ وكيف تصبح كاتبًا فاشلًا؟ ومَن قتل الشعراء؟ وهل يقتل الشعرُ شاعِرَه؟ وكيف تقتل كاتبَك المفضَّل؟ بل يسألك أنت أيضًا، عزيزي القارئ: مَن أنت؟ وعلى الرغم من مهارة الكاتب في طرح الأسئلة، فإن إجاباته لا تقلُّ أهميةً عن أسئلته، وهي ليست إجاباتٍ بقدرِ ما هي نقاشٌ مفتوحٌ مع القارئ؛ مع النص والصوت والصورة، ومع الفكرة، ومع الدهشة؛ دهشة خروج السينما إلى الواقع، ومشاهَدة نصوصٍ حية تمشي على الأرض، تعود إلى الماضي، وتفكِّر في النهايات.

ويقدم الكتاب للقارئ أشهر رموز السينما في مقالات الكتاب، من هيتشكوك مروراً وودي آلان، وليس انتهاء بكريستوفر نولان، كما يمكنه أن يكون بصحبة عوالم أشهر الكتاب من ماركيز إلى هاروكي موراكامي وميلان كونديرا وإيزابيل الليندي وإيتالو كالفينو وغيرهم.

يذكر أن محمد أبو زيد، شاعر مصري، صدر له عدد من الدواوين منها "مقدمة في الغياب"، و"سوداء وجميلة"، وقوم جلوس حولهم ماء"، وطاعون يضع ساقاً فوق الأخرى وينظر للسماء"، وصدر له بالفرنسية ديوان "قصيدة الخراب"، وله أيضاً رواية تحمل اسم "أثر النبي".