الرئيس اللبناني يدعو قيادات لبنان السياسية إلى الارتقاء إلى مستوى المسؤولية

37

مواقع - حصري بوست

طالب الرئيس اللبناني العماد ميشيل عون اليوم الثلاثاء، القيادات السياسية اللبنانية بالارتقاء إلى مستوى المسؤولية لمواجهة التحديات.

دعوة عون جاءت تعليقا على الأزمة التي استجدّت نتيجة الفيديو المسرّب لوزير الخارجية جبران باسيل قال فيه كلاماً مسيئاً بحق رئيس مجلس النواب نبيه بري، وما نتج عنه من احتجاجات تم خلالها تعطيل حركة المرور على الطرق مساء أمس.

وقال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية اليوم الثلاثاء، “إن رئيس الجمهورية العماد ميشيل عون، يعتبر أن ما حدث البارحة على الصعيدين السياسي والأمني، أساء إلى الجميع وأدى إلى تدني الخطاب السياسي إلى ما لا يليق باللبنانيين”.

وأضاف البيان “إني من موقعي الدستوري والأبوي أسامح جميع الذين تعرضوا لي ولعائلتي، وأتطلع إلى أن يتسامح أيضا الذين أساؤوا إلى بعضهم البعض، لأن الوطن أكبر من الجميع″.

وقطع مؤيدو “حركة أمل” ومناصرو بري، أمس الاثنين عددا من الطرقات بالإطارات المشتعلة في العاصمة بيروت، وفي مناطق شرق لبنان وجنوبه، احتجاجاً على فيديو مسرّب مزعوم أطلق خلاله باسيل، كلاماً مسيئاً بحق بري ووصفه بـ”البلطجي”، قائلاً إن الحلّ مع بري هو أن “نكسر له رأسه”.

وتجمع مناصرو بري مساء أمس في محيط المكتب المركزي لـ “التيار الوطني الحر” في سن الفيل، في منطقة جبل لبنان، وأطلقوا النار في الهواء. كما اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالكلام المسيء الموجه إلى رئيس الجمهورية وأسرته.