تنشر فيديوهات سب وتجريح | قناة النهار تتهم " ريهام سعيد " رسميا بالكذب

28
123*123

 

كتب: حصرى بوست

اتهمت قناة "  النهار " الفضائية ، الإعلامية ريهام سعيد "بالكذب " ونشر فيديوهات سب وتجريح كشف عن رغبتها في فسخ التعاقد، لكن القناة حاولت أن تكمل تعاقدها .

واضاف البيان "  ورغم ذلك دخلت المدينة وقامت بتصوير فيديوهات تثبت دخولها استوديوهات القناة، وهو ما يتناقض مع إعلانها بمنع الشبكة دخولها، إضافة إلى حصولها على مقابل مالي يزيد عن عدد الحلقات التى كانت قد بثت قبل حبسها".

وقالت شبكة النهار في بيان اليوم امس السبت: "بادرت القناة بتقديم كل الدعم إليها فى كل أزماتها التي افتعلتها على مدار السنوات الماضية، وما أزمة حلقة فتاة المول ببعيدة عن الأذهان؛ وذلك برغم ما واجهته الشبكة من انتقاد بسبب موقفها الداعم هذا.

 

 

كانت ريهام سعيد أصدرت بيانا يوم الخميس، أشارت فيه إلى "تخلي إدارة القناة عنها في أزمتها، وحجبت مستحقاتها المالية، ومنعتها من دخول المدينة".

لكن بيان شبكة النهار أوضح أن "هذه الادعاءات كلها عارية من الصحة وأن كارنيه دخول الإعلامية لمدينة الإنتاج الإعلامي لعام 2017 انتهى بنهاية العام، وأنها لم تستلم كارنيه عام 2018 بسب حبسها.

وأضافت شبكة النهار: "القناة رغم كل ذلك أعلنت عن رغبتها في استكمال العقد مع الإعلامية وعدم إنهائه شريطة أن تلتزم الإعلامية بمبدأ حسن النية في تنفيذ عقودها وأن تلتزم بمبادئ الشرف الإعلامي، لكن ما بدأ منها من محاضر بوقائع مكذوبة ونشر فيديوهات سب وتجريح كشف عن رغبتها في فسخ التعاقد، لكن القناة حاولت أن تكمل تعاقدها.

 

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2018-02-26 16:52:48Z | | ÿƹ»ÿǺ¼ÿƹ»ÿ­`‡ŸÂ

 وقررت أن يتم تسجيل البرنامج وبثه مسجلا لتلافى أى أخطاء لكن الإعلامية المذكورة رفضت أن تمتثل لقرار الشبكة".

وتابعت: "أما بشأن منعها من تقديم برنامجها، فريهام سعيد، لم تأت يوما بعد خروجها من الحبس لكي تقدم برنامجها، وحينما توطأ قدمها مقر القناة بمدينة الإنتاج الإعلامي، فإنها تتعمد أن يكون ذلك بغير تنسيق مسبق لا مع القناة ولا مع فريق إعدادها".