سامباولي يسابق الزمن لإعادة بناء منتخب الأرجنتين المنهار

104
123*123

أحرقت الأهداف الستة، التي استقبلتها شباك المنتخب الأرجنتيني في المباراة الودية التي جمعته بنظيره الإسباني مساء الثلاثاء، القناعات البسيطة التي كانت لدى هذا الفريق بقدرته على المنافسة على لقب مونديال 2018، وأصبح على مدربه خورخي سامباولي أن يعيد بناءه من جديد قبل أقل من ثلاثة أشهر من انطلاق العرس الكروي الكبير.
ويبقى النجم ليونيل ميسي، الذي غاب عن ذلك اللقاء للإصابة، الناجي الوحيد من هذه الفاجعة الكروية التي أثارت انتقادات لاذعة ضد سامباولي وجهازه الفني ومعظم لاعبي المنتخب الأرجنتيني.