فضيحة للموساد | اشترى ساعة الجاسوس  "ايلى كوهين " من مزاد وليس من سوريا

139
123*123

 

وكالات:حصرى بوست

            كشف  لقاء صحافيّ أدلت به أرملة الجاسوس الشهير " ايلى  كوهين " لإذاعة جيش اسرائيل  ،عن ان ساعة يد زوجها التى اعلن الموساد استعادتها تمت عن طريق مزاد .

وقالت  بالحرف الواحد، في معرض ردّها على سؤالٍ: لقد أخبرنا الموساد قبل بضعة أشهر بأنّهم وصلوا إلى ساعة كوهين التي كانت على وشك أنْ تُباع.

 

 

 وساقت قائلةً: لا نعرف أين، في أيّ مكانٍ، وفي أيّ بلدٍ.

 واختتمت قائلةً: بعد ذلك أبلغونا أنّهم حصلوا عليها، بالطبع قام الموساد بشرائها، على حدّ تعبيرها.

 وغنيٌ عن القول إنّ تصريحات الأرملة كانت حادّة كالموس، ولم يُصدر الموساد ردًّا على أقوالها، بل واصل التمسّك بالمزاعم حول “بطولاته”!.

وقال بيان الموساد الرسميّ إنّ هذا العام وفي ختام عمليةٍ، نجحنا في أنْ نُحدّد مكان الساعة التي كان كوهين يضعها في سوريّة حتى يوم القبض عليه، وإعادتها إلى إسرائيل.

 

 

 وأضاف: كانت الساعة تُمثل جزءً من صورة عملية كوهين وجزءً من هويته العربية المزيفة، واختتم البيان قائلاً إنّه سيتّم عرض الساعة في مقر الموساد حتى السنة اليهودية الجديدة في ل (سبتمبر) وبعد ذلك سيتم تقديمها لعائلته، على حدّ قوله.