"كارفور" تعتزم تسريح آلاف العمال وإغلاق متاجر

38

مواقع - حصري بوست

قررت مجموعة "كارفور" إلغاء آلاف الوظائف في مقرها بفرنسا مع إطلاق شراكة جديدة مع المجموعة الصينية "تينسنت"، في إطار خطة لتعزيز النمو.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة "ألكسندر بومبارد"، إن المجموعة تخطط لتوفير تكاليف بقيمة ملياري يورو بحلول عام 2020، حيث ستخفض 2400 وظيفة في فرنسا وتغلق 273 متجراً اشترتها من "ديا" الإسبانية في عام 2014.

وأكدت "كارفور" أن بعض المتاجر تعاني صعوبات كبيرة؛ بسبب أنهم لم تستطع التكيف مع المناطق منذ أن بدأت أعمالها.

وقالت "كارفور" والتي تُعد ثاني أكبر شركة مبيعات للتجزئة من حيث العائدات، إنها تريد أن تصبح رائدة التجارة الغذائية، كما تستهدف تحقيق مبيعات غذائية عبر الإنترنت سنوية بقيمة 5 مليارات يورو بحلول عام 2022.

وأوضح "بومبارد" أنه من أجل تحقيق هذه العائدات سوف تستثمر 2.8 مليار يورو في العروض الرقمية، كما ستطرح منصة تجارية في فرنسا باسم "كارفور إف.أر".

كما أعلنت أنه من المحتمل أن تحصل شركتا "تينسنت" و"يونغ هوي" وهي شركة متخصصة في الأغذية الطازجة ومملوكة جزئياً من جانب "تينسنت" على حصة في "كارفور" الصينية.