عبد البارى عطوان : السعودية لن "تبلع "لمصر زيارة رئيس المخابرات السورية

688
123*123

كتب:نبيل سيف

  قال الاعلامى والصحفى المعروف عبد البارى عطوان  انه " سيكون من الصعب على القيادة السعودية  " بلع " الزيارة التي قام بها اللواء علي المملوك رئيس جهاز الامن الوطني السوري على رأس وفد كبير الى القاهرة ولقاؤه مع نظيره المصري اللواء خالد فوزي، وبعد وقف شحنات النفط السعودي "

 وقال عطوان فى مقاله اليوم الاربعاء بصحيفة  " راى اليوم " تحت عنوان "لماذا يكرر كتاب مصر عبارة “لن نركع″ بكثرة هذه الأيام في إشارة الى السعودية؟  ان احتجاج السلطات السعودية على التقارب المصري مع كل من ايران وروسيا، وجرت ترجمته عمليا بوقف شحنات النفط التي تقدر بحوالي 700 الف طن شهريا لخمس سنوات، رش الكثير من الملح على جرح العلاقات الملتهب،كما  السعوديون يقدمون هذه الودائع المالية التي اقتربت من 30 مليار دولار حتى الآن، ويتوقعون من مصر ان تقف في خندقهم السياسي وحروبهم الإقليمية في اليمن وسورية، وضد ايران على وجه الخصوص، التي تقف في الخندق المقابل مثلما تفعل دول عديدة أخرى".

shokri

 واضاف عطوان  "  ولهذا استاءوا من موقف مصر في سورية الداعم للنظام، وتصويتها لصالح مشروع قرار روسي في مجلس الامن، مثلما استاءوا أيضا من “الغزل” المصري المتزايد لإيران، واللقاء بين وزير الخارجية سامح شكري ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك، الامر المؤكد ان الغضب السعودي وصل ذروته عندما طلبت ايران حضور ممثل مصر لاجتماع لوزان حول سورية الأسبوع الماضي كشرط لحضورها " .

 واشار عطوان الى ان المصريون يملكون كما هائلا من الاعتداد بالنفس، تصل الى وصفها من البعض بالشيزوفيرنية، وحساسية هائلة تجاه الاشقاء الخليجيين، وما زالوا، او نسبة كبيرة منهم، تنظر الى دول الخليج على انها اقل تطورا بالمقارنة بمصر، رغم ان واقع الحال عكس ذلك تماما.