مؤسسة عرفات تحاكم مجلة إيطالية نشرت مذكرات منسوبة إليه

122

مواقع - حصري بوست

انتقدت مؤسسة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات اليوم الثلاثاء نشر مجلة إيطالية مذكرات منسوبة إليه، واعتبرت أن الأمر تم بشكل غير قانوني.

وقال رئيس المؤسسة ناصر القدوة وهو عضو في اللجنة المركزية لحركة فتح ، في بيان صحفي اليوم ، إن ما قامت به مجلة “اسبرسو” الإيطالية بنشر مذكرات نسبتها إلى عرفات “غير قانوني ويخالف أصول العمل الصحفي”.

وأشار القدوة إلى أن المجلة الإيطالية “نشرت ما أسمته مقتطفات من أجزاء من مذكرات عرفات ، وقالت إن طرفا ثالثا قد اطلع على هذه المواد، وأن المجلة لم تطلع عليها بشكل مباشر ما يثير علامات استفهام بشأن الموضوع”.

وأضاف أن المجلة “على دراية تامة بأن ما لديها قد حصلت عليه بشكل غير قانوني ودون موافقة اصحاب الشأن، أي أن هذه المواد مسروقة، علما بأن هذه المقتطفات كاذبة وأنه لا توجد نسخ أو أجزاء من مذكرات الرئيس عرفات بحوزة أحد”.

وأكد القدوة أنه بالفعل توجد دفاتر تركها الرئيس الراحل، سجل فيها ملاحظاته حول الأحداث السياسية خلال رحلته النضالية، وأن هذه الدفاتر بحوزة مؤسسة عرفات ولم يتم إعطاء أي جزء منها لأي جهة.

وأشار إلى أنه مؤسسة عرفات بصدد مراجعة كافة محتويات الدفاتر الخاصة بمذكرات عرفات ، وبعد اتخاذ القرار السياسي بذلك سيتم عرض محتواها للجمهور، علما بأن متحف ياسر عرفات يعرض أحد هذه الدفاتر كنموذج.

كما أكد القدوة أن مؤسسة عرفات وبدعم من الجهات المعنية ستقوم باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لملاحقة أي جهة سرقت أو ادعت حيازة أي جزء من هذه الدفاتر، وملاحقة كل من يحاول “تشويه رمزية عرفات ونضاله خدمة لأجندات مشبوهة”.

وتوفى عرفات في تشرين ثان/ نوفمبر 2004 عن عمر 75 عاما خلال تلقيه العلاج في مستشفى فرنسي بمرض غامض، فيما يتهم الفلسطينيون إسرائيل بالوقوف وراء اغتياله.

مشاركة