مجلس الدولة يبحث تغير اسم شارع "سليم الاول " بالزيتون لجنسيته التركية

434
123*123

 كتب:نبيل سيف

تنظر محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة الشهر القادم اول دعوى قضائية من نوعها لتغيير اسم شارع "سليم الاول " الشهير بحى الزيتون بمصر الجديدة الى مسمى اخر بسبب جنسيته التركية ،وتورطه فى قتل اباه واخواته للاستيلاء على الحكم .

وبحسب نص صحيفة الدعوى التى اقامها احد المحامين ،فان "سليم الاول " المسمى الشارع باسمة سبق وان هاجم الدولة المصرية وقتل سلطان مصر قنصوة الغورى كما قتل نائبه المملوكى الذى دافع عن مصر وهو طومنباى ،وقتل من استسلم له من المصريين ،حيث قتل منهم مالايقل عن 100 الف مصري فى معاركة للاستيلاء على مصر .

%d8%b3%d9%84%d9%8a%d9%85

واشارت صحيفة الدعوى الى ان مصر خالدة وشامخة قبل ان يولد ذلك الذى نطلق اسمة على شارع من اهم شوارع العاصمة القاهرة " سليم الاول " ،الذى استولى على ممتلكات الكثير من شعب مصر وثرواتها ا وارسلها الى الاستانة عاصمة الدولة العثمانية ،حيث كانت بداية جرائم سليم الاول فى شهر يناير 1517 ميلاديا مما يعنى مرور 500 عاما عليها فى يناير 2017 القادم ،وبالتالي فمن غير المقبول استمرار امتناع محافظ القاهرة عن تصويب مسمى الشارع الذى يخلد ويفخم اسم قاتل لأسرته وشعبة ومستعمرا لأرض مصر .

وقالت صحيفة الدعوى ايضا " انه من الاسفاف الاكبر ان يتجاور اسم شارع "سليم الاول " مع شارع " طومنباى " ..فيتم تخليد ذكرى القاتل والمقتول .