والتر تول... تكريم مستحق طال انتظاره

227
123*123

على امتداد الوقت الأطول من 80 عاماً، لم يكن فقط جسد أول ضابط داكن البشرة في صفوف الجيش البريطاني هو الذي يرقد في ميادين القتال بشمال فرنسا. كان والتر تول، الذي وُلِد في فولكستون لأب من جزيرة باربادوس يعمل نجاراً وأم إنجليزية عام 1888، قد لعب في مركز مهاجم في صفوف توتنهام هوتسبر ونورثهامبتون قبل اندلاع الحرب العالمية الأولى. وسقط تول قتيلاً في 25 مارس (آذار) عام 1918 قرب قرية فافريويل القريبة من منطقة باي دي كاليه إحدى المناطق التي شهدت مقتل 250 ألفاً من جنود الحلفاء خلال هجوم وقع في الربيع.

مشاركة